02 شباط/فبراير 2016

فى ورشة الأرض والعدالة والزهور حملة لوقف حبس المواطنين غير القادرين على دفع رسوم استهلاك المياه!

فى ورشة الأرض والعدالة والزهور

حملة لوقف حبس المواطنين غير القادرين على دفع رسوم استهلاك المياه!

عقد مركز الأرض يوم 30/1/2016 بمشاركة جمعيتى العدالة والصداقة للزهور الريفية لقاء حول "المشاركة والمحليات"، وذلك بهدف توعية المواطنين بحقوقهم وصنع مستقبل أفضل وتحسين نوعية حياتهم، وشارك فى اللقاء العشرات من أعضاء النقابات الفلاحية واعضاء الجمعيات بمنطقة شمال الجيزة وعدد من السيدات والمهتمين بتحسين الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية فى الريف.

فى الجلسة الأولى تحدث الأستاذ محمد حجازى المحامى ومدير جمعية الزهور عن معايير وفلسفة وتاريخ قوانين المحليات فى مصر منذ محمد على وحتى اليوم، وأشار إلى ضرورة التزام المشرع بالدستور حين أقراره قانون انتخاب المحليات القادم.

أكدت مناقشات الحضور على تردى الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية فى الريف وضرورة تحرك مؤسسات المجتمع المدنى العاجل لتحسين هذه الأوضاع من خلال الضغط على النظام الحاكم المنحاز لمصالح الاعنياء والفاسدين.

فى الجلسة الثانية تحدث الحاج صابر شندى نقيب عمال حفر الأبار عن مشاكل المواطنين فى منطقة شمال الجيزة ومعانتهم من تدهور قطاع الخدمات العامة وتلوث مياه الشرب وتعدى هيئة مياه الشرب للمواطنين على حقوق المواطنين وحبسهم لرفضهم دفع الفواتير التى لا تراعى أى معايير للأستهلاك أو تلوث المياه، وطالب بنقل محطة مياه الشرب بالرهاوى بعيدًا عن المصرف، وذلك بعد تأكيد تقارير وزارة الصحة بوجود طحالب ومواد سامة بالمياه.

كما تحدث الاستاذ عبد الله المأمون الباحث بمركز الأرض عن تدهور الأبنية التعليمية وقطاع التعليم وعدم قيام الدولة بواجباتها لتحسين العملية التعليمية، وتطبيق معايير جودة التعليم، وتحسين أوضاع المدرسين والأبنية وثقافة الطلاب.

وأكد الحضور على ضرورة بلورة خطة عاجلة لوقف تدهور قطاع التعليم والصحة وطالبوا بضرورة فتح مستشفى لليوم الواحد بقرى الريف حتى يمكنها رعاية المواطنين وتحسين الأوضاع الصحية، وكذا قيام الجمعيات الأهلية بفتح مقراتها للطلاب لتعليمهم وتثقيفهم.

وتحدث فى الجلسة الثالثة الأستاذ عصام شعبان الباحث بجامعة القاهرة ومدير برامج بربطة المرأة العربية حول دور النقابات والجمعيات فى تحسين أوضاع الحقوق الإنسانية للمواطنين وتناول فى كلمته الدور الغائب لمؤسسات الدولة فى التنمية واستخدامها الأساليب والحلول الأمنية فى حل مشكلات المواطنين وأكد أن  سياسية رفع أسعار الغذاء والطاقة والسلع الأساسية وانحياز الحكومة للأغنياء والفاسدين سيؤدى لمزيد من تدهور حقوق المواطنين، وطالب بضرورة دعم التنظيمات النقابية ومؤسسات المجتمع المدنى لتحسين حياة الريفيين واستكمال مهام ثورة يناير.

وأكد المشاركين ضرورة تنظيم هذه اللقاءات مع الفلاحين بالقرى المختلفة لتوعيتهم بحقوقهم وحل المشكلات التى تعوق كفالة حريتهم وكرامتهم.

كما أكدوا على تنظيم لقاء شهرى للنقابات والجمعيات بمحافظة الجيزة لتوعيتهم بالمخاطر التى يتعرض لها مستقبل بلادنا وضرورة تنظيم حملة لتحسين الوضع التعليمى والصحى بالقرى على أن تبدء حملتهم بنقل محطة الرهاوى بعيدًا عن المصرف وإلزام هيئة مياه الشرب بعدم حبس المواطنين غير القادرين على دفع فواتير المياه.

وطالبوا مركز الأرض والجمعيات والنقابات المشاركة بضرورة رفع القضايا على الفاسدين والتحرك العاجل للضغط على النظام لتغير سياسياته المنحازة للأغنياء والفاسدين كفالة لحقوق المواطنين فى المساواة والعيش والحرية والعدالة والتى أكدها الدستور ونادت بها ثورة يناير.

المجد للشهداء

عاش كفاح الشعب المصري

مركز الأرض : 76 شارع الجمهورية شقة 67 ـ الدور الثامن بجوار جامع الفتح ـ الأزبكية -القاهرة

ت:27877014     ف:25915557

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.:    بريد إلكترونىwww.lchr-eg.orgموقعنا على الإنترنت

http://www.facebook.com/pages/Land-Centre-for-Human-Rights-LCHR/318647481480115صفحتنا على الفيس بوك:  :

صفحتنا على تويتر : https://twitter.com/intent/user?profile_id=98342559&screen_name=lchr_eg&tw_i=321605338610688000&tw_p=embeddedtimeline&tw_w=321586199514976256

سكايب:land.centre.for.human.rights